الافرازات المهبلية للحامل

إفرازات الحمل: دليل شامل لكل نوع ومتى تكون ناقوس خطر


الحمل بالرغم أنه يسعدنا كثيراً، لكن يوجد بعض المشاكل والتغيرات التي نمر بها خلال هذه الفترة تشعرنا بالقلق، ومنها إفرازات الحمل، ولكن هذا أمر طبيعي بالنسبة إلى شهور الحمل الأولى، ولذلك سنتحدث تفصيلياً عن إفرازات الحمل بمختلف أنواعها، وأيضا سنعرف الفرق بينها وبين إفرازات الدورة الشهرية.

أنواع إفرازات الحمل

إفرازات الحمل

الهرمونات تعمل على الزيادة في حجم إفرازات المهبل أثناء الحمل كما تغير لون الإفرازات، ولذلك هو يعتبر علامة من علامات الحمل ولكن غير مؤكدة، لأن الدورة الشهرية تسبب إفرازات أيضًا، ولذلك سننتقل إلى الفرق بينهم.

أما عن فوائد الإفرازات المهبلية، نجد أنها تقوم بالحفاظ على الرحم من أي ضرر أو عدوى، وتعمل على خروج عدد كبير من الخلايا الميتة والبكتريا الضارة من المهبل لحمايته والحفاظ عليه، فهي قد تكون دائمة عند بعض النساء ومتقطعة عند البعض الآخر على حسب طبيعة الجسم.

1- إفرازات الحمل الصفراء

إن إفرازات الحمل الصفراء قد تسبب قلق للحوامل، ويظنون أن لديهم مشاكل واضطرابات هرمونية، ولكن في الحقيقة هذا اللون نتيجة إلى خروج البول من المثانة مع خروج الإفرازات فيؤدي إلى تغير لونها.

2- الإفرازات البيضاء للحامل

من أهم الإفرازات الطبيعية الإفرازات البيضاء للحامل أو الشفافة كالحليب، فهي صحية أيضاً، وخصوصاً إذا كانت دون رائحة كريهة، ولكن زيادتها بشكل غير طبيعي أو زيادة كتلتها، أو أصبحت كشيء سميك صلب يجب الذهاب إلى الطبيب المعالج على الفور، لأن هذا يدل على وجود مشكلة صحية مثل الفطريات المهبلية وذلك لأن هذه الاصابة منتشرة بين الحوامل ومن المحتمل أن تكون ولادة مبكرة.

3- الإفرازات الخضراء للحامل

الإفرازات الخضراء للحامل تدل على أنها تعاني من مرض جنسي، وهذا خطر على صحة الجنين، لكونه غير صحي، فيجب الذهاب إلى الطبيب، من أجل تناول العلاج المناسب.

4- إفرازات الحمل البنية

لا داعي للقلق من إفرازات الحمل البنية، إلا إذا كانت من اللون البنى الداكن، لأن اللون البني الفاتح يكون سببه وجود بعض الدم القديم والذي خرج من المهبل مع خروج الإفرازات، وهذا يدل على حدوث الحمل في الأيام الأولى، لكن إذا كانت بني داكن فيجب عليكِ الرجوع إلى الطبيب.

5- إفرازات الحمل الزهرية

إفرازات الحمل الزهرية

يظهر هذا اللون من الإفرازات في نهاية الحمل قرب الولادة أو في منتصف شهور الحمل، ويدل على وجود مشاكل كثيرة في حملكِ أو حدوث إجهاض، وقد يكون هناك أسباب أخرى، ولذلك عليكِ بالذهاب إلى الطبيب للاطمئنان.

6- الإفرازات الشفافة المخاطية والمائية

أثناء فترة التبويض تخرج إفرازات شفافية مخاطية من المهبل، هي طبيعية ولا يوجد أي خوف منها إطلاقاً، أما الإفرازات الشفافة المائية تخرج من المهبل، عندما تقوم المرأة ببذل أي مجهود عنيف أو ممارسة رياضة عنيفة، أو أثناء الدورة الشهرية، ولكن تكون زائدة في هذا الوقت، سوء للبنات أو السيدات.

7- أخطر أنواع الإفرازات (حمراء اللون)

من أخطر أنواع الإفرازات هي الحمراء وتكون غزيرة للغاية، ولذلك عند نزولها يجب الذهاب للطبيب أو قسم الطوارئ بالمستشفيات في الحال، لأنها دليل على نزول الجنين خاصة إذا كان يصاحبها تشنجات والآلام التي لا تحتمل في البطن.

إفرازات الحمل في الشهر الأول

إن إفرازات الحمل في الشهر الأول تكون سميكة وذات لون أبيض أو شفاف وذلك لتغير هرمونات الجسم، والتي تعمل على تحفيز في زيادة إنتاج هذه الإفرازات المهبلية، ولكن عدم نزول إفرازات لا يعني عدم حدوث حمل، لأن أثبتت الدراسات والتجارب العلمية أن بعض النساء الحوامل لا يعانون من الإفرازات في فترة حملهم، ومع ذلك لا يوجد أي خلل غير طبيعي في حملهم، وهذا السبب يرجع إلى طبيعة الهرمونات والحالة الفسيولوجية للجسم.

إفرازات الحمل في الشهر الثاني

إفرازات الحمل في الشهر الثاني، تكون السبب في أن العديد يكتشفون حملهم مع بداية هذا الشهر، وهذا يرجع إلى ظهور الإفرازات والأعراض بشكل أكثر وضوحاً، وقد يظهر من خلاله الكثير من الإفرازات البنية وهذا علامة من علامات الحمل، ولا تسبب أي خطورة عليكِ.

ولكن يجب عليكِ التأكد من أن الإفرازات ليست بقع دموية ذات لون غامق خصوصاً في فترة الحمل، لأنها قد تكون التهابات أو مشاكل أخري على الرحم، وفي هذه الحالة يجب الذهاب إلى الطبيب للتأكد من ذلك، حتي لا تؤثر عليكِ وعلى الجنين، فسيتم التأكد من خلال عمل مسحة للرحم واتخاذ كافة الأمور الصحية اللازمة لسلامتكم.

الفرق بين إفرازات بداية الحمل والدورة الشهرية

الفرق بين إفرازات بداية الحمل والدورة الشهرية

أولاً: إن الإفرازات المهبلية تكون زائدة في كميتها بشكل لافت للنظر في بداية الحمل وتزيد يومياً، أما إفرازات الدورة الشهرية تزداد فقط أيام التبويض، ولكن في حالة عدم تخصيب البويضة في أيامها تنتهي الإفرازات وتعود لما كانت عليه، ثم تأتي الدورة الشهرية فبالتالي لا تكون بشكل يومي.

ثانياً: يكون من حيث اللون، لأن إفرازات الحمل تبدأ بشكل ثقيل بقوام كريمي باللون الأبيض، ويتغير لونها في شهور الحمل، أما في حالة الدورة الشهرية تخرج الإفرازات من المهبل قبل نزول الحيض على الفور وتكون ذات لون بني أو وردي على حسب كل امرأة.

هل نوع الإفرازات المهبلية شيء أساسي في تأكيد الحمل؟

بالطبع لا، حيث يجب عليكِ عدم الاعتماد بشكل كامل على نوع الإفرازات المهبلية في تحديد كونك حامل أم لا، ولكن هي مجرد علامات فقط لتأكيد وجود الحمل من عدمه، مثل علامات أخرى عديدة، ولكن ليست وسائل مؤكدة، وهذا يرجع إلى اختلاف الطبيعة الفسيولوجية بين كل امرأة وأخرى.

هل عدم نزول إفرازات قبل الدورة من علامات الحمل؟

بالطبع لا، فزيادة خروج الإفرازات من المهبل عن المستوى المعتاد من أولي العلامات التي تدل على الحمل، وتظل هذه الإفرازات خلال حملكِ، وهذا نتيجة إلى اضطراب، وتغير الهرمونات فيتغير مستوي هرمون الأستروجين، ويزداد بنسبة كبيرة خلال فترة الحمل فيؤدي إلى وجود كتل بيضاء سميكة.

ما هي إفرازات الحمل الطبيعية وكيفية التعامل معها؟

إفرازات المهبل شيء طبيعي للغاية أثناء الحمل سوء كانت ذات لون شفاف أو أبيض وليس لها أي خطورة، وتزداد في هذه الفترة من أجل أن تحميكِ من الالتهابات والحكة المهبلية، وتكون الإفرازات في ذروتها أثناء الشهور الأخيرة من حملكِ.

 كيفية التعامل مع إفرازات الحمل؟

عليكِ باتباع هذه الخطوات اللازمة من أجل عدم إلحاق الضرر بصحة حملك وهي كالآتي:

  •  عليكِ بعدم استخدام أي وسائل نظافة شخصية للمهبل برائحة عطرية.
  •  تنظيف المهبل جيداً من الأمام إلى الأسفل بعناية شديدة، بالإضافة إلى تجفيفه جيداً بعد التشطيف أو الاستحمام.
  •  تغير الملابس الداخلية يومياً أو صباحاً ومساء حسب كمية الإفرازات، ويجب أن تكون قطن صافي.
  •  عدم ارتداء بنطلونات الجينز الضيقة لأنها تسبب الحكة وزيادة حجم الإفرازات.
  • أكل السكريات بكميات قليلة للغاية، وتناول الكثير من الزبادي أو أي طعام يحتوي على البروبيوتيك.

فوائد الإفرازات المهبلية

تقوم بالحفاظ على الرحم من أي ضرر أو عدوى، وتعمل على خروج عدد كبير من الخلايا الميتة والبكتريا الضارة من المهبل لحمايته والحفاظ عليه، فهي قد تكون دائمة عند بعض النساء ومتقطعة عند البعض الآخر على حسب طبيعة الجسم

الحالات التي يجب فيها استشارة الطبيب

الحالات التي يجب فيها استشارة الطبيب

يجب استشارة الطبيب في إذا كانت الإفرازات ذات رائحة كريهة، والإحساس بالحكة والاحمرار الشديد داخل منطقة المهبل، أو تهيج المنطقة والإحساس بحرقة شديدة أثناء التبول، فهذه الحالات تدل على التهابات مهبلية شديدة يمكن للطبيب تشخيص حالتكِ وإعطاء العلاج المناسب لها، وإذا وجد فطريات مهبلية أو التهاب من النوع البكتيري، فقد يعطيكِ الطبيب مضادات حيوية ومضادات للفطريات تناسب حالتكِ، ولا تؤثر على صحة الجنين.

هل جفاف المهبل من علامات الحمل؟

جفاف المهبل علامة نادرة للغاية من علامات الحمل، لأنها توجد عند القليل من النساء، فأغلب النساء في فترة الحمل يكون لديهم إفرازات، وذلك لأن هرمونات الجسم تتغير عن المستوى الطبيعي لها، وبالأخص هرمونين الإستروجين والبروجسترون يزداد مستواهم للغاية، وهذا يعني زيادة في ضخ الدم إلى المهبل وزيادة في إفرازات عنق الرحم فيؤدي إلى زيادة في إفرازات المهبل، والتي تخرج على شكل إفرازات بيضاء أو شفافة.

هرمون الاستروجين والبروجسترون وعلاقتهم بـ إفرازات الحمل

هرمونا الحمل الرئيسيان وهما الاستروجين والبروجسترون والذي يتغير مستواهم أثناء وجود حمل، حيث يزداد للغاية في كميته عن أي وقت آخر، وذلك من أجل مساعدة المشيمة في دعم نمو الجنين، ونقل الغذاء له وتحسين الأوعية الدموية لدي الجنين، حيث أن المشيمة هي الوصلة الرئيسية بين الطفل والأم، ولذلك عند زيادة مستواهم، يتم خروج إفرازات مهبلية زائدة تكون علامة من علامات الحمل، ولكن ليس من المؤكد كما ذكرنا من قبل.

وفي النهاية نجد أن إفرازات الحمل شيء طبيعي نسبة إلى تغير مستوي الأستروجين والبروجسترون أثناء الحمل، وزيادتهم عن المستوى الطبيعي، ويوجد بعض المعلومات الخاطئة المتداولة بين النساء الحوامل، والتي ليس لها أي دليل، وهي أن الإفرازات البيضاء تدل على أن نوع الجنين ذكر، وهذا غير صحيح، لأننا تعرفنا على دلالة جميع ألوان إفرازات المهبل المختلفة أثناء الحمل.